من هو اول شهيد في غزوة أحد، تعتبر غزوة أحد واحدة من أقوى المعارك التي خاضها المسلمون ضد الكفار في عهد النبي محمد عليه أفضل الصلاة والسلام، وهي المعركة التي خسر بها المسلمون بعدما اهتموا بجمع الغنائم ونسو المعركة، ولقد شهدت هذه العزوة استشهاد العديد من الشخصيات، ولقد وقعت العزة في العام الثالث من الهجرة وكانت الغزوة في يوم السابع عشر من شهر شوال، ولقد دخل المسلمون هذه العزوة منتشين بالحرب التي انتصر بها على المشركين في بدر، و سنعرض عليكم الأن اجابة سؤال من هو اول شهيد في غزوة أحد.

من هو اول شهيد في غزوة أحد

واستشهد في غزوة أحد التي تعتبر العزوة الثانية في الإسلام، العديد من صحابة رسول الله، ومنهم حمزة بن عبد المطلب سيد الشهداء، وشهدت هذه الغزوة أيضاً أول شهيد في عزوة أحد وهو الشهيد عبد الله بن حرام الأنصاري، ولقد أخبرنا بهذا الأمر حديث النبي محمد عليه أفضل الصلاة والسلام الذي نقله جابر بن عبد الله رضي الله عنه،” كان أبي أول قتيل، ودفن معه آخر في قبر، ثم لم تطب نفسي أن أتركه مع الآخر، فاستخرجت بعد ستة أشهر، فإذا هو كيوم وضعته هُنَيَّة، غير أذنه “.

ويذكر أن الشهيد عبد الله بن حرام الأنصاري كان من الشهداء الذين أخذوا كرامات من الله سبحانه وتعالى، حيث لم يتغير لون جسده بعد الدفن، وهذه كرامات من الله سبحانه وتعالى، لأن عبدالله كان يتمنى أن يعود الى الدنيا من أجل نصرة الإسلام ويذهب إلى غزوة أخرى ليقتل فيها في سبيل الله ولم يكن يخشى في الله لومة لائم، حيث أن الشهيد عبد الله سيرة عطرة في بين أصحابه وعند النبي محمد صلى الله عليه وسلم، وهو من المسلمين من سكان المدينة المنورة، وهو من الذي انصاع لأمر النبي في السماوة بين المهاجرين والأنصار، وقد شارك في غزوة بدر وكان من المقاتلين الشجعان فيها.

من هو اول شهيد في غزوة أحد

شاهد أيضًا: سورة ذكر فيها اسم صحابي

وصية عبد الله بن حرام الأنصاري

بعد أن تعرفنا على من هو اول شهيد في غزوة أحد، فقد أوصى الصحابي الجليل عبد الله بن حرام الأنصاري والد جابر قبل ذهابه الى المعركة الكبرى يوم أحد، وقال له ” ما حضر أحد دعاني أبي من الليل فقال: ما أراني إلا مقتولا في أول من يقتل من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم، وإني لا أترك بعدي أعز عليَّ منك، غير نفس رسول الله صلى الله عليه وسلم، فإن عليَّ دَيْناً، فاقض، واستوص بأخواتك خيرا، فأصبحنا، فكان أول قتيل “.

من هو اول شهيد في غزوة أحد

شاهد أيضًا: نبي معجزته الناقة ارسل لقوم ثمود

شهداء غزوة أحد

ضمن الحديث عن من هو اول شهيد في غزوة أحد، فتعتبر غزوة أحد واحدة من الغزو التي تحمل قصص ومعاني ثابتة عبر الزمان والمكان، ولقد تعلم منها المسلمون بشكل كبير وأخذوا منها واحدة من أقسى الدور التي بنو عليها باقي غزواتهم، ولقد بلغ عدد الشهداء في هذه المعركة إلى ما يقرب من 70 شهيد، كلهم قدمو أرواحهم فداء للإسلام ودفاعاً عن النبي محمد عليه الصلاة والسلام، و سنعرض عليكم بعض الشهداء الصحابة الذين استشهدوا في هذه المعركة، وهم الأسماء التالية:

حمزة بن عبد المطلب.

حنظلة بن أبي عامر.

مصعب بن عمير.

عبد الله بن عمرو بن حرام الأنصاري.

عمرو بن الجموح الذي دفن مع اول شهيد في غزوة أحد وهو عبد الله.

خارجة بن زيد.

سعد بن ربيع.

النعمان بن مالك.

عبدة بن الحسحاس.

مالك بن سنان.

سهل بن قيس.

عمرو بن معاذ.

الحارث بن أنس بن رافع.

عمارة بن زياد بن السكن.

سلمة بن ثابت بن وقش.

عمرو بن ثابت بن وقش.

رفاعة بن وقش.

اليمان أبو حذيفة بن اليمان.

صيفي بن قيظي.

الحباب بن قيظي.

عباد بن سهل.

عبد الأسهل إياس بن أوس بن عبد الأعلم.

عبيد بن التيهان.

أبو سفيان ابن الحارث ابن قيس ابن زيد.

أنيس بن قتادة. خيثمة أبو سعد.

مالك بن سنان بن الأبجر.

سعد بن سويد بن قيس بن عامر.

علبة بن سعد بن مالك بن خالد بن نميلة.

حارثة بن عمرو.

عامر مخلد.

بهذا القدر من المعلومات نصل بكم إلى ختام مقالنا الخاص بموقع حلم العرب، والذي قدمنا لكم فيه الحديث بشكل مفصل عن من هو اول شهيد في غزوة أحد، حيث عرضنا عليكم قصة معركة أحد وأسماء الشهداء الذين استشهدوا في هذه المعركة، حيث كان الصحابي الجليل عبد الله الأنصاري هو أول شهيد في هذه المعركة وقد استشهد فيها سيد الشهداء حمزة بن عبد المطلب.